كل الأقسام

شهر رمضان هو الصيام والقيام


شهر رمضان هو  الصيام والقيام

رمضان شهر الصيام والقيام، رمضان في الإسلام هو الشهر التاسع من التقويم الهجري، وشهر رمضان المبارك يبدأ وينتهي برؤية الهلال، وفي بعض حالات تعذر رؤية الهلال يكون رمضان هو المتمم لشعبان.

كيفية استغلال شهر رمضان #

  • يكافح الكثير منا لجعل الوقت في رمضان مشغول بأقصى قدر من العبادة، وهو ما يحتاج إلى إرادة حقيقية حيث أن اغلبنا يكون مشغول بالعمل والأسرة، وبالتالي نشعر بخيبة أمل لعدم العثور على ما يكفي من الوقت لاستغلال الشهر الكريم.
  • لذا فإننا نشعر بأننا لا نستفيد من هذا الشهر المبارك، وذلك ببساطة بسبب غمرتنا بالأنشطة اليومية.
  • ومع ذلك فإن هناك العديد من الأعمال البسيطة التي يمكننا القيام بها طوال اليوم، حتى في العمل، والتي سوف تسمح لنا بجني حسنات كثيرة بغض النظر عن مدى انشغالنا.
  • فبدلاً من الشعور بالضيق بسبب ضيق الوقت في رمضان، فإن هناك بعض أفعال من السنة التي قام بها الرسول صلى الله عليه وسلم، والتي سوف تجلب لك البركة، وتسمح لك بالحصول على أجر كبير في رمضان.

رمضان شهر القرآن الكريم #

  • شهر رمضان هو الشهر الذي أُنزل فيه القرآن، لذا فإن عدم التقدم في علاقتنا القرآنية خلال هذا الشهر قد يجعلنا نشعر بالخسارة في نهاية الشهر.
  • لذا، خطط بشكل واقعي لقراءة القرآن، وقم بوضع هدفًا واقعيًا للقراءة بالإضافة إلى حفظ شيء من القرآن في رمضان، يمكن أن تبدأ بعدد قليل من الآيات فقط ويمكن أن تقوم بقراءة صفحة أو سورة كاملة وفقا استطاعتك.
  • حيث قد اعتاد الرسول صلى الله عليه وسلم وأصحابه على التمسك بالقرآن دون أي وقت آخر خلال هذا الشهر، لذا اجعل علاقتك في هذا الشهر بالقرآن مميزة أيضًا.

أفعال يستحب عملها في رمضان #

  • تجديد النية يوميا: لذا جدد نواياك اليومية وتذكر أن الصيام هو فعل يمكنه أن يمحو خطاياك الماضية، وكذلك فأنه يجلب لك أجرا كبيرا من الله سبحانه وتعالى.
  • الدعاء: حيث من المفضل أن تقوم بالدعاء لنفسك ولغيرك، حيث انك في بعض الأوقات قد تجد أنك غير قادر على قضاء بعض الوقت مع الأصدقاء والأحباء، لذلك عندما تتذكر أي شخص تحبه تأكد من قيامك بالدعاء لهم، لذلك سواء كنت في العمل، في المنزل، تذكر الأشخاص في حياتك، وادعوا لهم.
  • إفطار صائم: هذه سُنة جميلة يجب أن تتبعها، حيث أن هذا يكسب المسلم المزيد من التواضع ونكران الذات ويصلح قلبه، لذا خطط لإطعام الناس، وخاصة المحتاجين في رمضان، وهذا سوف يزيد من امتنانك لله وإثراء روحك، يمكن القيام بذلك بطرق متنوعة، حيث يمكنك إعداد الطعام بنفسك، أو شرائه أو التبرع بالمال لشخص يخدم في مشاريع إطعام المحتاجين.

بركة تناول السحور #

  • الكثير من الناس يفتقدون وجبة السحور لأنه قد يكون من الصعب الاستيقاظ قبل الفجر وتناول الطعام.
  • هذه الوجبة لها فوائد كثيرة، حيث في حال استيقظت في هذا الوقت المبارك، يمكنك أن تصلي وتقوم بالدعاء والاستغفار حيث إن هذا هو الوقت الأمثل للعبادة.
  • حيث يمكن أن يمنحك هذا الوقت المبارك الطاقة والتغذية الروحية والسلام بعد يوم شاق من العمل.
  • أيضا، عندما تنوي تناول وجبة السحور، فأنت في الواقع في حالة طاعة لله ورسوله لأنك بذلك تتبع سنة النبي صلى الله عليه وسلم، ليس ذلك فحسب، فهو يتيح لك الحصول على الطاقة طوال اليوم لتمكينك من زيادة الإنتاجية والتركيز.

رمضان شهر الصيام #

لقد فرض الله سبحانه وتعالى على عباده المسلمين صيام شهر رمضان الكريم، والصيام هو من أركان الإسلام الخمسة وهو واجب وإلزامي على كل مسلم يؤمن بالله.

رمضان شهر القيام #

  • الوقوف للصلاة ليلا في سبيل الله بينما تضحي بالراحة والنوم، هو نوع من التفاني والعمل الذي له أجر كبير.
  • فإذا كنت قادرًا على الانضمام إلى صلاة الليل الجماعية في المسجد، فلا داعي لإضاعة الفرصة، فصلي أينما كنت أو في المنزل.
  • صلاة الليل يمكن أن تتم في أي وقت بعد صلاة العشاء، لذا يمكنك القيام بذلك مباشرة بعد صلاة العشاء، أو يمكنك أن تصلي العشاء وتخلد إلى النوم ثم تستيقظ لصلاة الليل، أو يمكنك أن تصلي عندما تستيقظ قبل الفجر في الثلث الأخير من الليل.

ماذا بعد رمضان؟ #

  • عندما تتركنا أيام رمضان، فإننا نشعر بالفراغ، فربما حقق الكثيرون منا قدرا كبيرا من العبادة خلال هذا الشهر، في حين أن الآخرين قد أصيبوا بخيبة أمل في الطريقة التي أمضوا بها أيام رمضان المباركة.
  • إن رحيل رمضان بهذه السرعة يترك عادة قلوب المسلمين حول العالم في حزن شديد، ولكن، ما الذي يحزننا حقا؟
  • فأكثر ما يحزن المسلم هو الخوف من عدم القدرة على الحفاظ على الكثير من العبادات بعد ذلك، بسبب انحرافات الحياة التي تطغى علينا بعد فترة وجيزة من العيد هذا إضافة إلى الخوف من عدم الحفاظ على علاقتنا مع القرآن.
  • في هذه الحالة يجب أن نقوم بالحفاظ على علاقتنا الجيدة مع القرآن والاستمرار في بناء على ما أنجزناه في الشهر الكريم، حيث إن التعلم من الأخطاء التي وقعت في رمضان والبدء بعلاقة قوية مع القرآن في الأشهر المقبلة هو أمر مهم.

مواضيع متعلقة