كل الأقسام

ما سبب اختلاف حجم الثدي


ما سبب اختلاف حجم الثدي

ما هو تركيب الثدي؟ #

الثدي يتكون من مجموعة من الغدد ومتوسط وزن الثدي الواحد يكون ما بين 200 إلى 280 جرام، وكل ثدي من الثديين يتألف من 20 فص في نهايتها حلمة، نسيج الثدي يتغير وفقًا للتغيرات التي تحدث في الجسم خاصة في الفترة التي تسبق الدورة الشهرية.

ما سبب اختلاف حجم الثدي؟ #

تلاحظ السيدة أن الثدي يمتلأ في فترة الإباضة، لكنه يتقلص مرة أخرى في فترة الحيض، يعد اختلاف حجم الثديين لدى المرأة أمر شائع جدًا، تبلغ المرأة عندما تصل إلى عمر 8 أعوام إلى 13عام وهي المرحلة التي يبدأ فيها الثدي بالبلوغ، وبداية من هذا المرحلة يبدأ الثدي بالنمو بشكل كبير.

يوجد العديد من الأسباب التي تؤثر على شكل وحجم الثدي وتجعله يتغير ومن هذه الأسباب ما يلي:

  • التعرض للصدمة.
  • البلوغ.
  • التغييرات الهرمونية.
  • تضخم الثدي عند اليافعات، هذه الحالة يكون أحد الثديين أكبر من الثدي الآخر مما يؤدي إلى العديد من المشاكل الجنسية ويجعل المرأة تفقد الثقة في النفس.
  • الأورام الليفية قد تكون سبب في تغير حجم الثدي.
  • التعرض للإصابة بالأورام السرطانية يكون أحد الأسباب التي تشير إلى احتمالية إصابة المرأة بسرطان الثدي.

أنواع عدم تماثل الثديين #

يمكن أن يتم تقسيم شكل الثدي على أساس التالي:

1- الثدي الأنبوبي #

هذا النوع من الثدي قد يصيب أحد الثديين بحيث يكون شكل أنبوب مخروط ضيق عند القاعدة ومدبب عن الأطراف، في الغالب يكون هذا الشكل في سن البلوغ.

2- انعدام الثدي #

هذه المشكلة تحدث في الغالب منذ الولادة، ويكون عيب خلقي، بحيث لا يحدث تطور لأنسجة الثدي ولا الحلمة ولا الهالة، وقد لا ينمو الثدي نهائيًا، لكن تنمو الحلمات.

3- نقص تنسج الثدي #

هذه الحالة ينقص نمو الثدي بشكل ملحوظ في فترة البلوغ، بحيث تلاحظ المرأة أن ثدييها لا ينمو في فترة المراهقة كما هو معتاد إلا بمعدل قليل جدًا.

4- متلازمة بولاند #

هذه المتلازمة تكون مرض نادر الحدوث وهو أحد العيوب الخلقية التي تنشأ بسبب الولادة بحيث لا تنمو العضلة التي تكون الثدي مما يجعل شكل الثدي صغير، ويتم ملاحظة طول يد أكثر من اليد الأخرى.

اختلاف حجم الثديين بسبب الرضاعة #

تحدث اختلافات في حجم الثدي لدى المرأة بسبب الرضاعة ويكون ذلك من خلال التالي:

  • حدوث تغيير في لون حلمات الثدي: حتى تصبح لون الحلمات داكنة اللون خاصة بعد فترة الولادة.
  • يكبر حجم الثدي استعدادًا للرضاعة، ويزداد حجم الثدي بسبب الحليب الذي يوجد في داخله.
  • سخونة الثدي: تشعر السيدة بأن ثدييها أصبح أكثر سخونة ودفئ، بالإضافة إلى أن الحلمات تصبح أكثر حساسية.
  • وجود حكة في الصدر، لهذا ينصح الطبيب المرأة بارتداء الملابس القطنية في فترة الحمل والرضاعة لعدم التسبب في حساسية الصدر.
  • وجود ألم في الثدي بسبب الرضاعة وبسبب الضغط الذي يقوم به الطفل على الحلمات.
  • تحجر وثقل الثدي بسبب امتلاءه بالحليب والشعور بوجود كتل في داخل الثدي.

أسباب زيادة حجم الثدي المفاجئ #

توجد العديد من الأسباب التي تؤدي إلى زيادة حجم الثدي ومنها:

  • فترة البلوغ عند البنات تؤدي إلى تغيير حجم الثدي وتتسبب في كبر حجم الثدي.
  • وقت الدورة الشهرية يزداد حجم الثدي بشكل كبير، ينتفخ حجم الثدي بشكل ملحوظ.
  • يزداد حجم الثدي أيضًا في فترة الحمل والرضاعة ويصبح أكثر ليونة بسبب التغير في الهرمونات الذي يحدث في جسم المرأة.
  • في مرحلة انقطاع الطمث يحدث بعض الخلل الهرموني ويؤدي أيضًا إلى تغيير في حجم الثدي.
  • الإصابة بأمراض الثدي أو الأورام السرطانية من العوامل التي تؤثر على حجم الثدي.

حل مشكلة عدم تساوي حجم الثديين #

يمكن حل مشكلة عدم تساوي حجم الثديين من خلال التالي:

  • لو كان التغيير بسبب التغيرات الهرمونية: في هذه الحالة ينبغي العودة إلى الطبيب المتخصص سواء في وقت الدورة الشهرية أو في فترة الحمل أو الرضاعة حتى يصف الأدوية المناسبة التي تعمل على ضبط مستوى الهرمونات في الجسم.
  • يتم ارتداء حمالة صدر مريحة حتى لا تتسبب في الضغط على الثدي وتؤدي إلى انتفاخ الثدي.
  • يتم وضع كمادات دافئة على الثدي بحيث يتم تخفيف الألم والتورم في حالة وجود مشاكل في الثدي.
  • لو كان الثدي ممتلئ بالحليب يمكن إفراغ الثدي من الحليب للتخلص من كبر حجم الثدي.
  • لو كان هناك عدوى فطرية أو بكتيرية في أحد الثديين، يتم تناول المضادات الحيوية للتخلص من هذه المشكلة.
  • قد يتطلب الأمر في بعض الحالات التدخل الجراحي لعلاج هذه المشكلة.
  • يمكن على المرأة أن ترتدي حمالة الصدر التي تحتوي على حشوة لعلاج هذه المشكلة حتى تستطيع ارتداء ما يناسبها من الملابس إذا كانت لا ترغب في إجراء العمليات الجراحية.

مواضيع متعلقة