كل الأقسام

مراحل عملية تركيب تقويم الأسنان بالتفصيل


مراحل عملية تركيب تقويم الأسنان بالتفصيل

مراحل عملية تقويم الأسنان، يحتاج الكثير من الأشخاص إلى تقويم الأسنان، وتختلف حالة التقويم من الكبار عن الصغار كما أنه يمر بالعديد من المراحل، وغالباً تكون ثلاثة مراحل، لذلك سنتحدث بالتفصيل عن مراحل عملية تقويم الأسنان.

ما المقصود بتقويم الأسنان؟ #

تقويم الأسنان أحد فروع طب الأسنان وهدفها تصحيح عيوب الأسنان مثل عدم انتظامها أو تطابق الأسنان على بعضها البعض، وتأخذ عيوب الأسنان عدد من الأشكال أهمها ما يلي:

  • خروج أحد الضروس أو الأسنان عن النظام الطبيعي لها سواء كان في الفك السفلي أو الفك العلوي.
  • كبر أحد الأسنان أو صغرها بشكل لا يتناسق مع الأسنان ككل.
  • وجود عيوب في أحد الفكين العلوي أو السفلي وهذا الأمر يؤثر على مظهر المريض.


تاريخ التقويم #

تقويم الأسنان يوجد منذ آلاف السنين حيث يوجد منذ عصر المصريين القدماء، وبدأ تقويم الأسنان ينتشر من هذا الوقت، وقام عالم فرنسي يدعى بير فوتشارد بكتابة كتاب عن علم تقويم الأسنان.

الهدف من تقويم الأسنان #

  • يلجأ الكثير من الأشخاص إلى تقويم الأسنان من أجل تعزيز الثقة بالنفس بالإضافة لتصحيح الكثير من العيوب التي توجد في الأسنان مثل انحرافها والتي تعيق عملية المضغ.
  • كما أن انحراف الأسنان يتسبب في مشكلات في الجهاز الهضمي بسبب سوء المضغ وبالتالي سوء الهضم، كما أن مشكلة انحراف الأسنان تؤدي إلى التلعثم أثناء التحدث.
  • وهذه المشكلات تجعل الشخص انطوائي وغير اجتماعي وليه الاضطراب في السلوكيات لذلك تقويم الأسنان هو الحل الأمثل لحل جميع هذه المشكلات، لأنه هدفه تصحيح العيوب الموجودة في الأسنان كالبروز العلوي أو السفلي.

ما هي أنواع انحرافات الأسنان ؟ #

يمكن للأسنان أن تعاني من الانحراف بأكثر من طريقة، وسوف نقدم لكم فيما يلي أهم أنواع الانحرافات:

1- البروز العلوي أو السفلي #

بالنسبة للبروز العلوي فالأسنان يطلق عليها أسنان الأرنب لان الأسنان العلوية تكون بارزة بشكل مبالغ فيه عن الأسنان السفلية حيث تغطيتها تماماً، وهذا الانحراف يجعل الشخص فاقد الثقة بنفسه وبمظهره لذلك يلجأ لاستخدام تقويم الأسنان.

2- الفك المزدحم #

تحدث هذه المشكلة عندما يكون الفم صغير حيث تنمو الأسنان خلف بعضها وقد تنتج هذه المشكلة أيضاً بسبب زيادة عرض الضروس وبالتالي تتشوه الأسنان.

3- البروز المتصالب #

حيث يتم غلق الأسنان العلوية داخل الأسنان السفلية أو يحدث العكس، وهذا الأمر ينتج عنه الكثير من المشكلات مثل مشكلات في المضغ والعض وبالتالي مشكلات في الجهاز الهضمي.

مراحل عملية تقويم الأسنان #

تستغرق عملية تقويم الأسنان مدة كبيرة جداً، وأشار الأطباء أن عملية تقويم الأسنان من الممكن أن تستغرق من 6 أشهر إلى 30 شهر، ومن الجدير بالذكر أن المدة المستغرقة في عملية تقويم الأسنان تتحدد بناءً على حالة المريض ومدى سوؤها، وأيضاً بناءً على الأدوات والآلات الطبية التي يستخدمها الطبيب، وفيما يلي سنقدم لكم أهم مراحل عملية تقويم الأسنان:

1- مرحلة الاستشارة #

وفي هذه المرحلة يتوجه المريض إلى طبيب الأسنان من أجل الاستشارة والتخطيط وإجراء الفحوصات اللازمة لتحديد حالة المريض ونوع التقويم الذي سيتم تركيبه بالإضافة لمعرفة المريض المخاطر المحتملة، وتشمل مرحلة الاستشارة عدد من المراحل منها:

  • من خلال الفحوصات الطبية يتم تحديد نوعية الانحراف والتعرف على المشكلات الصحية التي نتجت عن هذا الانحراف مثل وجود تجاويف في الفم فيجب أن يتم معالجة أي مشكلة صحية قبل تركيب التقويم.
  • في هذه المرحلة يطلب الطبيب من المريض أن يعض على مادة هلامية ليعرف الطبيب النموذج الصحيح للأسنان ليضع العلاج الصحيح.
  • الأشعة السينية مهمة جداً في هذه المرحلة لأنها تكتشف المضاعفات المحتملة عن تركيب التقويم.
  • يتم استخدام تصورات الكمبيوتر للتعرف على شكل الأسنان بعد العلاج والتعرف على الشكل النهائي للفك السفلي والعلوي للأسنان.
  • يتم أخذ صورة فوتوغرافية مكبرة للوجه وفم الأسنان ليتم إجراء مقارنة بينها وبين شكل المريض قبل وبعد التقويم.


2- تركيب التقويم #

هي المرحلة الثانية ويتم فيها تركيب التقويم حيث يتم اختيار التقويم المناسب للأسنان، وذلك بعد الانتهاء من التشخيص وإن كان هناك أي ضرس يحتاج إلى خلع أو تعديل يتم إجراء هذا.

3- مرحلة التثبيت #

هي آخر المراحل من عملية تقويم الأسنان، وغالباً تكون الأسنان اتخذت شكلها الطبيعي، حيث سيصنع الطبيب وحدة تشبه الأسنان ويتم تركيبها مؤقتاً لعدم عودة الأسنان إلى ما كانت عليه.

ويتم ارتداء هذه الوحدة لساعات معينة في اليوم يقوم الطبيب بتحديد المدة، وفي الغالب تكون شفافة ولا تظهر للناس.

أنواع تقويم الأسنان #

يوجد عدة أنواع من تقويم الأسنان، ويتم تحديد النوع بناءً على حالة المريض وفيما يلي سنقدم لكم أهم هذه الأنواع:

  • التقويم القابل للإزالة حيث يتم ارتداء هذا التقويم لساعات معينة في اليوم وهذه المدة يقوم الطبيب بتحديدها، ولكن لا يفضل الكثير من الأشخاص الاعتماد على هذا النوع لأنه مرهق في الإزالة.
  • التقويم الثابت هو الأفضل حيث يفضل الاعتماد عليه فئة كبيرة من الأشخاص لأنه لا يتطلب أي زيارات متكررة لطبيب الأسنان، ويوجد في هذا التقويم أقواس تسمح اللسان والفم بحركة طبيعية ولكن لوجوده مدة طويلة في الفم يزعج المريض.


مواضيع متعلقة